آخر الأخبار
Loading...
السبت، 8 أكتوبر، 2016

Info Post
الافراج عن خالد الازهرى وزير القوى العاملة الاسبق
افرجت الشرطة الجمعة7اكتوبر 2016 عن خالد الأزهري، وزير القوى العاملة الاسبق والذى عمل وزيرا فى العام الذى تولت فيه جماعة الاخوان الارهابية الحكم في مصر.
وفي 20 سبتمبرالماضي، حصل الأزهرى على قرار من محكمة جنايات القاهرة، بإخلاء سبيله، بتدابير احترازية أمنية، على ذمة واقعة اتهامه بالاشتراك في أحداث حرق مبنى محافظة الجيزة عقب فض اعتصام ميدان النهضة  في 14 أغسطس 2013، والذي كان يضم عناصر ارهابية مسلحة حاولت فرض ارادتها بالقوة على الشعب الذى رفض حكم الاخوان فى ثورة 30 يونيو 2013.
و"التدابير الاحترازية" تعني تسليم المتهم نفسه لقسم الشرطة للتوقيع كل مساء، ويتم إقرار هذه الإجراءات لضمان عدم قيام المتهم بأي جرم أو الهروب خارج البلاد، وعادة ما تخفف هذه الإجراءات بعد فترة من إخلاء سبيله.
وقال مصطفي نصر، محامي الأزهري، لوكالة الانباء التركية اليوم إن موكله سيعرض بعد انتهاء مدة التدابير الاحترازية المقررة بـ 45 يوما أمام أحد المحاكم المصرية (لم تحدد بعد) من وقت قرار المحكمة بإخلاء سبيله، لافتا إلى أن "المحكمة إما تلغي التدابير أو تخفف أيامها وتستمر في إخلاء سبيله على ذمة القضية".
وسبق ان 
 ألقت أجهزة الأمن بالجيزة القبض على الأزهرى فى29 أغسطس 2013 الذى شغل منصب وزيرًا للقوى العاملة في الفترة من أغسطس 2012، وحتى الاطاحة به في يوليو 2013،عقب ثورة الشعب فى 30 يونيو ورفض حكم المرشد.
وفي 16 سبتمبر 2014، قضت محكمة جنح مستأنف الجيزة، برئاسة المستشار علي حسن، بتخفيف الحكم الصادر في 30 مارس من العام ذاته ضد الأزهري من الحبس عامين إلى عام واحد؛ إثر إدانته بـ"التستر على" محمد البلتاجي(محبوس حالياً على ذمة قضايا)، أحد قيادات "جماعة الإخوان الارهابية" البارزة في منزله.
وبينما قضى "الأزهري" بالفعل فترة الحبس في هذه القضية، كان محبوسا احتياطيا على ذمة التحقيقات التي تجريها معه النيابة في أحداث حرق مبنى محافظة الجيزة.
ومنذ انهاء حكم الجماعة الارهابية، ألقت السلطات الامنية القبض على مسؤولين ينتمون الى التنظيم الارهابى وتمت محاكمتهم ثم الافراج عنهم، وكان أبرزهم هشام قنديل، رئيس الوزراء المصري الأسبق (افرج عنه في يوليو2014)، والمتحدث باسم الرئاسة السابق، ياسر علي (افرج عنه في نوفمبر 2014، وباسم عودة وزير التموين الأسبق، وأسامة ياسين وزير الشباب الأسبق، واللذان ما يزالان قيد الحبس على خلفية اتهامهما في تهم متعلقة بالتحريض على العنف

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد