آخر الأخبار
Loading...
الاثنين، 4 يناير، 2016

Info Post
مجلة شارلى ايبدو تسخر من الاديان السماوية فى عددها الستوى
يصدر العدد السنوى من مجلة شارلى ايبدو الفرنسية خلال الساعات المقبلة ، ويتضمن العدد هجوما حادا على الاديان السماوية ، ورسمت المجلة كاريكاتيرا تزعم انه للرب يحمل بندقية على ظهرة ويده ملوثة بالدماء.
الاعلام اليهودى اراد الاصطياد فى المياة العكرة كعادته وروج لاكذوبة ان المجلة تقصد بالرسم رب المسلمين وربطوا بين النشر الآن ومرور عام على العملية الارهابية التى نفذها ارهابيون فى فرنسا احتجاجا على الاساءة الى النبى محمد صلى الله عليه وسلم
والعدد الجديد من الصحيفة الساخرة الفرنسية يهاجم الدين قائلا، بعد عام من جريمة قتل طاقم الصحيفة، "القاتل لا يزال حُرًا". وتظهر في الصفحة الأولى صورة وكأن الله يُمسك سلاحًا
دخل الأخوان كواشي، في شهر ديسمبر 1915، إلى مقر الصحيفة الفرنسية الساخرة شارلي ايبدو وقتلا 12 شخصًا انتقاما على رسوم كاريكاتورية تسخر من الإسلام. هذا الأسبوع، وبعد مرور سنة على الحادث الذي هز فرنسا، يُفترض أن يُقام العديد من المسيرات احتجاجًا على تلك العملية الإرهابية - وأعلن مسؤولو الصحيفة المُثيرة للجدل عن إصدار نسخة مُستفزة جديدة من الصحيفة، والتي حظيت بطلب كثير.
سيتم إصدار العدد هذا الأسبوع، وقد نُشرت صورة الصفحة الأولى وفيها: شخص ذو لحية، يرمز إلى الرب ( ليس بالضرورة رب المسلمين سبحانه وتعالى بل اقرب للشخصية اليهودية ) بينما يحمل على ظهره سلاح "كلاشينكوف" وملابسه مُضرجة بالدماء. لا تترك العبارة المكتوبة مجالاً للشك حول هدف الصحيفة: "بعد عام من تلك الجريمة، لا يزال القاتل يتجول حُرًا". من شأن هذا الاحتجاج ضد العنف الذي تسببه الأديان للعالم أن يُثير ضجة أُخرى.
ستُطرح المجلة مليون نسخة من العدد الجديد على منصات بيع الصحف في فرنسا، وستُرسل عشرات آلاف النسخ الأخرى إلى دول أُخرى.
وقد وعد الرسام الرئيسي للمجلة أنه سيستمر بالدفاع عن العلمانية من "المُتعصبين المُتدينين" وأضاف قائلاً "ستستمر الصحيفة بالسخرية من الدين".

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد