آخر الأخبار
Loading...
الأحد، 15 فبراير، 2015

Info Post
أكد مقرر لجنة الدفاع عن استقلال الصحافة بشير العدل ، مرشح عضوية مجلس نقابة الصحفيين ، أنه من خلال متابعة أداء مجلس نقابة الصحفيين خلال السنوات الماضية تبين أن عضويته ليست لخدمة أعضاء النقابة بقدر ماهى مرحلة انتقالية لما هو أعلى وظيفيا وماديا ، ودلل على ذلك بعمل كثير من أعضاء المجلس لأعمال ليست لها علاقة بخدمة أعضاء النقابة.
وأشار "العدل" فى بيان له اليوم أن تلك الأوضاع خلقت حالة من عدم تفاعل المجلس مع الأزمات التى يمر بها الصحفيون مما خلق حالة من الغضب الشديد لدى اعضاء النقابة والجمعية العمومية لها تجاه بعض الأعضاء الذين انتقلوا لأعمال جديدة وأهملوا مشاكل الصحفيين حتى تراكمت الى حدود خطيرة.
وطالب "العدل" فى بيانه أن يكون هناك شرط جديد للترشح لعضوية المجلس ولمنصب النقيب ، يفرضه المجلس واللجنة المشرفة على الانتخابات ،وبشكل فورى، وهو التوقيع على اقرار بالتفرغ للعمل النقابى حال الفوز فى الانتخابات ، وعدم السماح بأى عمل جديد غير الذى كان عليه قبل دخول الانتخابات ، واذا ثبت عكس ذلك يتم شطبه من عضوية المجلس ويتم تصعيد من هو الأعلى فى الأصوات التالية.
وشدد "العدل" على ضرورة تفعيل هذا الشرط على كل من تقدمويتقدم للانتخابات خلال الاسبوع الجارى وذلك لضمان انتخاب مجلس يعمل لخدمة الأعضاء وليس لمصالح خاصة.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد