آخر الأخبار
Loading...
الخميس، 12 فبراير، 2015

Info Post
أعلن تنظيم الدولة الإسلامية عن قيام من سماهم "جنود ولاية طرابلس" باختطاف 21 شخصا من الأقباط المصريين العاملين في ليبيا.
و قالت مجلة دابق الصادرة عن تنظيم داعش الارهابى إن هذه العملية تأتي للثأر من " الكنيسة المصرية التي تعذب أخواتنا " على حد تعبير المجلة.
وأوضحت المجلة التي تصدر باللغة الإنجليزية أن هذه العملية تأتي لتستكمل العمل الذي بدأه التنظيم منذ عام 2010 عندما فجر كنيسة بغداد.
و نشر المقال في آخر أعداد المجلة مصحوبا بصورة لمجموعة من الأشخاص في ملابس برتقالية، كتلك التي ظهر بها كل من اختطفهم التنظيم قبل ذلك، محاطين بمجموعة من الملثمين يفترض أنهم من تنظيم الدولة.
وأضافت المجلة أن هذه العملية هي رسالة، لمؤيدي البابا شنودة بطريرك الكرازة المرقسية الراحل والرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، تقول إن التنظيم سيعمل على نشر الرعب في قلوب المسيحين كما نشر الرعب في قلوب حلفائهم من قبل.
وقال السفير بدر عبد العاطي المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية ، مساء الخميس، إن الخارجية المصرية لا تتوافر لديها حتى الآن أية معلومات حول الأقباط المختطفين في ليبيا منذ الشهر الماضي والبالغ عددهم 21 شخصا.
وأكد "عبد العاطي" في تصريحاته لبي بي سي، أن لجنة الأزمة التي شكلتها وزارة الخارجية المصرية لمتابعة القضية لازالت تبحث صحة ما نشرته مجلة "دابق" التابعة لتنظيم الدولة الإسلامية.
الارهابيون فى شرق ليبيا يتلقون دعما وتمويلا مباشرا من امارة قطر وينقلون بطائرات تركية الى الاراضى الليبية

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد