آخر الأخبار
Loading...
الخميس، 8 يناير، 2015

Info Post
أمرت النيابة العامة في الكويت، أمس، بحبس النائب السابق صالح الملا 10 أيام على ذمة التحقيق،مع إحالته للسجن المركزي بتهمة الإساءة لأمير الكويت والرئيس عبدالفتاح السيسي.
وكانت النيابة العامة قررت الثلاثاء حبس الملا لعرضه مجدداً عليها بعد اتهامه بقضية أمن دولة وكتابة تغريدات مسيئة عبر حسابه بتويتر.
وقد وجهت النيابة في الدعوى المرفوعة من جهاز امن الدولة الى الملا تهمتي الاساءة للذات الاميرية والتأثير على علاقات الكويت مع جمهورية مصر العربية بتغريدات من حسابه في تويتر اقر هو انه كاتبها ودافع عن نفسه بأنه لم يقصد منها الاساءة للذات الاميرية وانما كان يمارس حقه الوطني في التعبير عن رأي
من جانبه أكد التحالف الوطني الديمقراطي تضامنه الكامل مع النائب السابق صالح الملا على خلفية تحريك جهاز أمن الدولة شكوى ضده بسبب تغريدات اعتبرها الجهاز مسيئة للذات الأميرية وثم حبسه.
وقال التحالف الوطني : أن ما يقوم به جهاز أمن الدولة يمثل محاكمة مسبقة للنوايا، وتحوير مرفوض لمقاصد حرية التعبير والرأي خاصة في وسائل التواصل الاجتماعي، كما يمثل استمرارا لمنهج الانتقائية في تحريك القضايا ضد السياسيين ممن يختلف معهم فقط.
بدوره أصدر المكتب التنفيذي للتيار التقدمي الكويتي بياناً حول ما اعتبره ملاحقة أمنية وسياسية يتعرض لها النائب السابق صالح الملا ، معربا عن بالغ أسفه واستياءه عن سجن الملا جاء فيه :
«يتابع المكتب التنفيذي للتيار التقدمي الكويتي ما يتعرض له النائب السابق صالح الملا من ملاحقة أمنية وسياسية، وذلك في إطار الهجمة التي تشنها السلطة للتضييق على الحريات ولملاحقة معارضيها
ونحن في التيار التقدمي الكويتي نجدد رفضنا لنهج الملاحقات الأمنية والسياسية تحت غطاء قانوني لمعارضي السلطة، كما ننبه إلى خطورة نهج التضييق المتواصل على الهامش المتاح من الحريات السياسية والإعلامية وغيرها من الحريات العامة التي كفلها الدستور
وإننا في التيار التقدمي الكويتي في الوقت الذي ندعو فيه إلى الإفراج عن النائب السابق صالح الملا، فإننا حذر من مغبة استخدام إجراءات الحبس الاحتياطي كعقوبة، ونكرر مطالبتنا بالإفراج عن بقية المعتقلين والمحكومين في قضايا سياسية، وذلك بإصدار قانون بالعفو العام الشامل وغير المشروط عن القضايا السياسية كافة، وإلغاء الإجراءات التعسفية الانتقائية الانتقامية في سحب الجنسية الكويتية من عدد من الناشطين السياسيين والإعلاميين المعارضين لنهج السلطة»

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد