آخر الأخبار
Loading...
الأربعاء، 19 نوفمبر، 2014

Info Post
تؤكد النيابة في جلسة محاكمة الرئيس المعزول محمد مرسي و35 آخرين من قيادات جماعة الإخوان الارهابية ، في قضية التخابر مع جهات أجنبية، أن المنظمات الإرهابية دربت شياطين الإخوان على انتهاك حرمة الأراضي المصرية.
وتحدثت النيابة في جلسة الأربعاء، عن "وثيقة المجموعات الساخنة" التي تم ضبطها في منزل المتهم خيرت الشاطر، والتي تحتوي على تحريض قلب نظام الحكم رأساً على عقب.
وطلبت النيابة من المحكمة الإعمال بأقصى عقوبة على المتهمين، وهي الإعدام شنقاً، لاكتمال أركان جريمة التخابر في حقهم.
وقالت النيابة للمتهمين: "إسلامكم ليس إسلاماً ولا أنتم مسلمين، فلا تدّعوا السلمية، وفتاويكم سخيفة، وانقلب الشعب على خيانتكم"، مضيفة أن المعتصمين برابعة العدوية من جماعة الإخوان كانوا مسلحين، وأن المتهم محمد البلتاجي اعترف وتباهى بقدرته على السيطرة على الإرهابيين بسيناء، والمتهم سعد الحسيني اعترف بالجريمة.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد