آخر الأخبار
Loading...
السبت، 29 نوفمبر، 2014

Info Post
أصدرت محكمة جنايات القاهرة حكمها اليوم السبت، وسط اجراءات أمنيّة مشددة في مقر قاعة المحاكمة بأكاديمية الشرطة، وذلك في إعادة محاكمة المخلوع  حسني مبارك ونجليه علاء وجمال، ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي و6 من كبار مساعديه ومعاونيه، في وقائع التحريض على قتل المتظاهرين، خلال ثورة 25 يناير 2011.
وبرّأت المحكمة مبارك من تهمة قتل متظاهرين في ثورة 25 يناير، وتمّت تبرئة مبارك من تهمة اختلاس أموال جمهور وبيع غاز طبيعي لإسرائيل بأسعار مرخصة مقارنة مع سعر السوق العالمي.
وبرّأت المحكمة نجلي مبارك من تهمة تصدير الغاز بالإضافة الى تبرئة حبيب العدلي ومساعديه الستّة من تهمة قتل متظاهرين.
ويذكر أنّ النيابة تستطيع تقديم التماسها خلال 60 يوم. وما أن أعلن القاضي تبرئة مبارك حتّى عمّت الأفراح داخل قاعة المحكمة.
ويعتبر هذا هو الحكم الثالث في هذه القضية، المستمرة منذ ثلاثة أعوام، حيث انتهت المحاكمة الأولى، في يونيو 2012، بمعاقبة مبارك والعادلي بالسجن المؤبد، ثم حكمت محكمة النقض بإلغاء هذا الحكم، وإعادة المحاكمة من جديد.
ويذكر أن الجلسة عقدت برئاسة المستشار محمود الرشيدي، وعضوية المستشارين إسماعيل عوض، ووجدي عبد المنعم رئيسي المحكمة.
وتظاهر في الخارج أهالى  شهداء الثورة الذين لقوا حتفهم مطالبين بفرض عقوبة الإعدام بحق مبارك في حين تظاهر عدد من أنصار مبارك خارج قاعة المحكمة مطالبين بتبرئته.
ويشار الى أنّ القاضي كان قد أرجأ المحاكمة الى اليوم السبت على اعتبار أنّ الملف طويل ومعقّد ويشمل 160 ألف صفحة عليه قراءتها فيما شمل قرار الحكم 1430 صفحة.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد