آخر الأخبار
Loading...
الخميس، 16 أكتوبر، 2014

Info Post
لا تمل السيدة اعتماد خورشيد احدى عميلات المخابرات من ترديد الاكاذيب التى زرعها فى رأسها الجاسوس مصطفى امين ، وتتحدث فى كل لقاء تلفزيونى تظهر فيه وكأنها محور الكون ، وانها جميلة مصر التى يتصارع من اجلها الرجال.
وتسعى بكل قوة لتشويه سمعة المخابرات العامة اعتمادا على ان المجتمع المصرى يرفض فكرة الكنترول عبر النساء او تجنيد الجواسيس باستخدام النساء ، رغم ان هذا الاسلوب معمول به فى كل مخابرات العالم
تقول خورشيد : أنه كان يتم تجنيد النساء بالأجهزة الأمنية من خلال تصوير أفلام جنسية لهم مع شخصيات هامة ووزراء، وأن من كان يصور هذه الأفلام كان صفوت الشريف وزير الأعلام الأسبق والمحبوس حالياً، مضيفة أن صفوت الشريف تم سجنه عندما باع النساء المصريات المجندات خارج مصر وحصل على أموال مقابل هذا، وإنه كان مسيطرا على حسني مبارك بعد أن صور أفلام جنسية له.
بالإضافة إلى أنها اتهمت صفوت الشريف بأنه قتل سعاد حسني بلندن بعد أن أرادت أن تكتب مذكراتها بواسطة الإعلامي عبد اللطيف المناوي الذي تم تعيينه رئيسا لقطاع الأخبار باتحاد الإذاعة والتلفزيون، لكي تحصل أموال لعلاجها وأن ذلك سبب قتلها لأنها كانت مجندة من مجندات المخابرات العامة، وأن سعاد حسني كانت مجندة لتراقب صدام حسين رئيس العراق السابق لأنه كان يحبها، مشيرة إلى شخص أخر كان يعمل بالمخابرات تم قتله من وقت قريب بالولايات المتحدة الأمريكية خوفا من خروج أسرار المخابرات، رافضة ذكر أسمه، موضحة أيضا أن صفوت الشريف لفق تهمة للفنان عمر خورشيد، بأنه سيذهب لإسرائيل.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد