آخر الأخبار
Loading...
الأربعاء، 24 سبتمبر، 2014

Info Post
حذرت دراسة أجرها باحثون في جامعة ماكجيل بمونتريال في كندا أن دواءاً يستخدم على نطاق واسع لعلاج السكر يمكن أن يخفض نشاط الغدة الدرقية، ويسبب أمراض القلب، علاوة على مجموعة من المشكلات الصحية الأخرى.
وأوضح الباحثون الكنديون في دراستهم أن دواء  «ميتفورمين» يستخدم على نطاق واسع وبصورة شائعة لعلاج النوع الثاني من السكر ، من خلال خفض مستوى السكر في الدم عن طريق خفض إنتاج السكر في الكبد.
وذكرت صحيفة «ديلي ميل» البريطانية أن المخاطر المتزايدة الناجمة عن انخفاض إفراز الهرمون المحفز لنشاط الغدة الدرقية يمكن أن يتسبب في تعقيدات صحية للمرضى، مثل تضخم الغدة الدرقية ومشكلات في الحمل والغيبوبة التي تهدد الحياة، ويصيب تضخم الغدة الدرقية الرجال والنساء على حد سواء، لكنه أكثر شيوعاً لدى النساء.
وفي بريطانيا وحدها يصاب 15 من بين كل 1000 رجل بتضخم الغدة الدرقية، بينما تصاب به 15 من بين كل 1000 امرأة.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد