آخر الأخبار
Loading...
الثلاثاء، 29 يوليو، 2014

Info Post
عندما طال القصف الاسرائيلى منزل اسماعيل هنية على شاطىء غزة امس فى اول ايام العيد هرعت حماس للقاهرة طالبة الغوث والمساعدة .. وبعد استشهاد الف و200 فلسطينى واصابة 7 آلاف ليس من بينهم حمساوى واحد كانت الحركة تماطل وتتاجر بالدم الفلسطينى
 وصلت وفود من فصائل فلسطينية إلى القاهرة لبحث التهدئة في قطاع غزة، بترتيب من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، وفق مصدر بارز في حركة المقاومة الفلسطينية حماس.
 الوفود تمثل حركتي حماس والجهاد إلى جانب ممثلين عن عباس.
 الوفد الذي يزور القاهرة ممثلا عن حماس يرأسه موسى أبو مرزوق، عضو المكتب السياسي للحركة، حيث سيجتمع مع وفد ممثل عن عباس يتزعمه عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، ويضم أيضا رئيس المخابرات الفلسطينية ماجد فرج.
 وفدا آخر لحركة الجهاد الإسلامي سيشارك في اللقاءات، برئاسة نائب الأمين العام للحركة زياد النخالة.
 المقترحات التي يحملها وفد حماس بالقاهرة هي ذات المطالب التي قدمت لكافة الأطراف الأخرى، مشددا على أن حماس "لن تقبل بأي مبادرات وتسويات من دون رفع الحصار عن قطاع غزة بشكل نهائي".
و قال مصدر في حركة الجهاد إن الدعوة إلى الاجتماع كانت قبل 3 أيام، أعقبها مشاورات بين حماس والجهاد ، وتم التوافق على الذهاب للقاهرة "وفق شروط المقاومة".
وأشار إلى أن أمين عام الجهاد الإسلامي رمضان عبدالله شلح أجرى اتصالا هاتفيا أمس مع عباس "حول الزيارة وتوافقا على خطوط عريضة سيتم مناقشتها في القاهرة"، من دون أن يكشف عنها.
يأتي ذلك فيما قال المصدر إن حماس عرضت خلال الساعات الماضية إعلان "هدنة إنسانية" لمدة 24 ساعة، يبدأ بعدها الدخول في مفاوضات عبر الوسيط المصري بهدف التوصل إلى اتفاق دائم لوقف إطلاق النار، لكن إسرائيل رفضت ذلك.
وأضاف أنه لا توجد حتى اللحظة "مبادرات واضحة"، قبل أن يعود ويقول"لكن توجد أفكار متطورة".

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد