آخر الأخبار
Loading...
الأربعاء، 30 يوليو، 2014

Info Post
نشرت مجلة التايم الأمريكية تقريراً يتعلق بتداعيات إعادة فتح ملف قضية تهرب ليونيل ميسي الضريبي.
المجلة قالت إنه في حال ثبوت معرفة اللاعب بما جرى وتورطه في التهرب الضربيي ومحاولته ووالده تغطية المخالفات القانونية التي ارتكبوها، فإن العقوبة ستصل إلى السجن 6 سنوات ودفع غرامة تقارب 32 مليون دولاراً.
وفى حالة الإدانة هذه تبدو مستبعدة، ومن المتوقع أن لا يكون التصعيد إلى درجة الحكم بالسجن وأن الأقرب هو الاكتفاء بدفع الغرامات المالية مثلما حدث مع نجوم آخرين في الماضي.
ليونيل ميسي خرج عن طوره أمس، ووصف منتقديه بسبب هذه القضية بالخرفان وواصفاً نفسه بالأسد الذى لا ينتبه إلى كلام هذه الخراف، في حين يصر القضاء الإسباني على أن ليونيل تورط بشكل أو بأخر في هذا التهرب.
يذكر أن ليونيل ميسي يستعد للعودة إلى تدريبات برشلونة بعد حصوله على إجازة عقب نهاية كأس العالم.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد