آخر الأخبار
Loading...
الجمعة، 16 مايو، 2014

Info Post
أعلن الدكتور إبراهيم درويش، رئيس اللجنة المشرفة على انتخابات رئاسة حزب الوفد، وحسين عبدالرازق، نائب رئيس لجنة الإشراف، بطلان العملية الانتخابية التي أجريت 25 أبريل الماضي، في رسالة وجهاها، الثلاثاء، إلى كل من الدكتور السيد البدوي، الذي فاز بمقعد الرئاسة، ومنافسه فؤاد بدراوي، ومصطفى الطويل، رئيس لجنة انتخابات رئيس الحزب.
وأفادت الرسالة بأن الانتخاات باطلة «نتيجة لزيادة عدد الذين أدلوا بأصواتهم في الانتخابات وهم 2308 صوت، عن عدد الموقعين فى كشوف حضور الجمعية العمومية (الهيئة الوفدية) البالغ 2204 صوت».
وكان سيد بدوى قد استعان ببلطجية وحراسة خاصة بحجة حمايته وحماية الانتخابات لكنهم سجلوا اسمائهم وكأنهم اعضاء فى الهيئة العليا للحزب وادلوا باصواتهم لصالح بدوى
وقال «درويش» في رسالته: «إن لجنة الإشراف أنهت عملها بإعلان النتيجة وتقديم محضر الفرز، ومن ثم تضع الأمر برمته بين أيدى أعضاء الحزب والهيئات المتخصصة بداخله، لتقرر ما تراه صحيحًا».

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد