آخر الأخبار
Loading...
الاثنين، 24 فبراير، 2014

Info Post
قال المتحدث العسكرى اليوم ان قرار المشير عبد الفتاح السيسى بشأن الترشح للرئاسة قرار شخصى ولا علاقة للقوات المسلحة به .
وفهم محللون سياسيون هذا التصريح بانه قرار بعدم ترشح المشير خاصة انه قبل الاستمرار وزيرا للدفاع فى الحكومة الجديدة
مصادر اخرى قالت : أن المشير عبدالفتاح السيسي لن يستقيل من منصبه تمهيدا لترشيح نفسه في انتخابات الرئاسة القادمة، إلا بعد إقرار قانون انتخابات الرئاسة الجديد، والذي من المتوقع ألا يصدر قبل شهر تقريبا، في حين أن الحكومة سيتم تشكيلها خلال أيام.
و بدأ وزير الإسكان في حكومة الدكتور حازم الببلاوي التى أعلنت استقالتها الإثنين، المهندس إبراهيم محلب، مشاوراته لتشكيل حكومة مؤقتة للإشراف على الانتخابات الرئاسية.
والتقي محلب الرئىس عدلي منصور، بقصر الاتحادية الرئاسي لمدة ساعة كاملة كلفه خلالها منصور بتشكيل حكومة مؤقتة لإدارة شؤون البلاد لحين إجراء الانتخابات الرئاسية، وعرض محلب خلال الاجتماع عدد من الأسماء التي ينوي الاستعانة بها خلال المرحلة المقبلة أبرزهم الدكتور عبدالحميد أباظة، مستشار وزير الصحة الأسبق لتولي حقيبة الصحة بدلاً من الدكتورة مها الرباط، التي فشلت في احتواء ثورة الأطباء.
واستهل محلب رحلة تشكيل الحكومة بزيارة مسجد السيدة زينب لأداء ركعتين طلباً للتوفيق، إذ اعتاد على هذه الخطوة قبل اقدامه على تولي المناصب القيادية، حيث سبق وأن فعل ذلك قبل تولي رئاسة شركة المقاولون العرب، وحقيبة الإسكان في حكومة الببلاوي، وخرج محلب من السيدة إلى وزارة الداخلية، للاجتماع بوزير الداخلية، اللواء محمد إبراهيم، لبحث أليات مواجهة ارتفاع نسبة الجريمة، وأليات التعامل مع مظاهرات أنصار الرئيس المعزول، واستغرق الاجتماع، وفق مصادر مقربة من محلب نحو ساعة كاملة، في حضور عدد من قيادات الوزارة، ونوهت المصادر إلى أن الوزير المكلف ٍبتشكيل الحكومة، ذهب لمكتبه لجمع متعلقاته الشخصية، لعزمه إجراء مشاورات التشكيل من مكتبه الخاص.
في السياق نفسه، أكدت مصادر مقربة من محلب أن الرئىس أبلغه عبر الهاتف رسالة شفهية مساء الأحد برئاسة الحكومة المؤقتة، لافتاً إلى أن محلب رحب علي الفور خاصة وأنه تم تصعيده خلال الأسابيع الأخيرة من عمر حكومة الببلاوي لمنصب نائب رئيس الوزراء لشؤون الخدمة العامة، نافية ما تردد عن اصطحاب الوزير المكلف وزير الداخلية خلال اجتماعه بمنصور، مؤكدة أن هناك اتجاهاً للإبقاء على الوزراء الذين يتمتعون بشعبية في الشارع.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد