آخر الأخبار
Loading...
الاثنين، 20 يناير، 2014

Info Post
طالب وزير الأوقاف، د.محمد مختار جمعة في بيان له صباح اليوم الإثنين، مجلس جامعة الأزهر، بالنظر في سحب جميع الشهادات الأزهرية من الارهابى المنحرف يوسف القرضاوى ، لأنه صار غير جدير بها، بعد أن تنكر للمؤسسة التي علمته وصار شديد العقوق لها.
وأكد وزير الأوقاف ، أنه تابع الليلة الماضية بكثير من الأسى تلك المغالطات التي تشدق القرضاوي، وبدا متلعثماً متردداً، وهو يطلق الفتاوى المضللة الداعية إلى الإفساد في الأرض، مع إساءته الصريحة الواضحة إلى الأزهر الشريف، مما يجعل أمثاله عبئاً على الأزهر وجامعته التي تخرج منها.
من جهة أخرى، أكد وزير الأوقاف أن الأزهر والأوقاف، يقفان صفاً واحداً خلف شيخ الأزهر فضيلة الإمام الأكبر د.أحمد الطيب، وهما يفخران بقيادته الحكيمة، مؤكدين تأييدهما الكامل لكل مواقفه الشرعية والوطنية.
وكان القرضاوي، رئيس ما يسمى بـ" الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين"، زعم أن الاستفتاء على الدستور كان "باطلاً".
كما زعم القرضاوي، في لقائه مع قناة "الجزيرة مباشر مصر"، مساء الأحد، أن ما حدث في مصر ليس عزلاً للرئيس المنتخب بطريقة ديمقراطية، وإنما هو اختطاف له من قبل الجيش.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد