آخر الأخبار
Loading...
الأحد، 11 أغسطس، 2013

Info Post
حاولت مجموعة من الشباب المصري إنتاج فيلم روائي قصير «سنة من عمر مصر» يكشف من خلاله مأساة الشعب المصري في حكم الإخوان خلال حكمهم الذي جعل الجميع يندد بأعمالهم التخريبية، واعتبروا 2011 عاما أسود في تاريخ الوطن.
ويقول الكاتب عماد توماس صاحب الفكرة ان الفيلم نتاج جهد جماعي وعمل دؤوب من فريق العمل من منتجي الفيلم وفريق عمل التصوير الخارجي والفكرة كانت في البداية حول صناعة عمل فني لتقديمه للغرب لتوضيح أن ما حدث في 30 يونية كان ثورة شعبية انحازت لها القوات المسلحة وليست انقلابا عسكريا.
وخلال مشاورات مع أسماء مصطفي، مديرة دار نشر حواديت، توصلنا إلي عمل فيلم وثائقي عن حكم الرئيس المعزول محمد مرسي بعنوان «سنة ضائعة من حكم مصر»، وترجمته إلي اللغة الانجليزية والفرنسية وتوزيعه علي السفارات الأجنبية ووكالات الأنباء والفضائيات الأجنبية مجانا. لفضح سياسة الإخوان.
واقترحنا أن يكون هناك عدد من المحاور تدعم ببعض الفيديوهات من ميادين التحرير وكل محور نستضيف فيه سياسي يقوم بالتعليق، وينتهي الفيلم بالتأكيد علي أن 30 يونية ثورة شعبية وليست انقلابا عسكريا.
وأوضح «توماس» أن الفيلم مدته 55 دقيقة ويحتوي علي عدد من المحاور لتوثيق سنة من حكم المعزول، بداية من فشل المعزول في وعوده المائة يوم، واستعراض لعدد من الشهداء في عهده منهم محمد الجندي وجيكا ومحمد كريستي ثم المذابح الكبري التي حدثت منها مذبحتا جنودنا في رفح وأطفالنا في أسيوط، وكيف تم حصار العدالة وتكميم الافواة ومنع المقالات والتضييق علي الإعلاميين ورفع القضايا وتوقيع الجزاءات وإيقاف وإلغاء البرامج بالاضافة إلي قضايا الحسبة وازدراء الأديان. ويوضح الفيلم كيف تم إهدار حقوق المرأة وفشل المعزول في استخدام ورقة الطائفية لشق الصف المصري بعد الاعتداء علي مشيخة الأزهر والكاتدرائية وقتل مصريين من معتنقي الفكر الشيعي، بالاضافة إلي اضاعة كرامة مصر دوليا من خلال زيارات المعزول للدول الخارجية.
كما يرصد الفيلم جهود حملة تمرد وخروج الملايين في 30 يونية لاسترداد مصر ودعم القوات المسلحة لإرادة الجماهير.
وأضاف توماس أن سنة حكم المعزول قد تكون سنة ضائعة زمنياً من عمر مصر لكنها سنة كاشفة أسقطت ورقة التوت عن تجار الدين، فرب سنة ضائعة نافعة لسنين قادمة مجيدة في عمر مصر.
وأوضح توماس، ان الفيلم استغرق تصوره 10 أيام من العمل وبعد الانتهاء منه تم تقديم نسخة للشئون المعنوية للقوات المسلحة والتي رحبت بالفيلم. وكان أقصي طموح لفريق عمل الفيلم هو اذاعته علي قناة فضائية واحدة وفوجئنا بأن الفيلم ينال إعجاب العديد من القنوات التي قامت بعرضه، وأضاف: وصلتنا عروض لعرض الفيلم من عدة قنوات عربية مثل قناتي الحرة والـ «بي بي سي» واهدينا الفيلم لكل القنوات، شاكرا الله علي أن الفيلم تم الانتهاء منه صباح الخميس وعرض مساء في معظم الفضائيات المصرية، وعرض علي اليوتيوب وحقق نسبة مشاهدة عالية.
أنس الوجود رضوان

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد