آخر الأخبار
Loading...
الأربعاء، 24 يوليو، 2013

Info Post
دعا وزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسي المصريين للنزول في مظاهرات يوم الجمعة المقبل لمنحه تفويض بالتعامل مع "العنف والإرهاب المحتمل" في البلاد.
وقد استجاب الشعب للدعوة بسرعة وظهرت صور الفريق السيسى فى كل مكان تأييدا للدعوة وانتصارا للثورة
وجاءت الدعوة في الوقت الذي تشهد فيه البلاد اضطرابات أمنية وأعمال عنف كان آخرها الهجوم صباح الأربعاء على قسم للشرطة في مدينة المنصورة ، ومقتل متظاهرين اثنين من مؤيدي الرئيس المعزول محمد مرسي في إطلاق نار بالعاصمة القاهرة.
وكان أنصار الرئيس المعزول قد دعوا إلى مظاهرات يتوقعون أن تكون حاشدة يوم الجمعة.
ونفى السيسي خداع الرئيس المعزول قائلا "لم أخدع الرئيس محمد مرسي. وما اتخذناه من موقف كان نابعا من مبادئ وقيم شريفة".
وأوضح السيسي، في خطاب ألقاه خلال الاحتفال بتخريج دفعة جديدة من ضباط القوات البحرية والدفاع الجوي، أن كان يبحث عن "آلية للتغيير بدلا من خروج المظاهرات بالملايين".
وقال "الشرعية يمنحها الشعب وبإمكانه رفضها ونحن عند حسن ظن الشعب".
وقال وزير الدفاع: "لقد قدمنا للرئيس السابق ثلاث مرات تقديرات استراتيجية ورؤيتنا لتطور الأحداث واقتراحات حل الأزمة ونصحناه بأن يكون رئيسا لكل المصريين".
وأشار إلى أنه توقف في نهاية مارس الماضي عن إسداء النصح لمؤسسة الرئاسة.
وكشف السيسي أنه نصح التيار الإسلامي بعدم التقدم بمرشح خلال الانتخابات الرئاسية الماضية خشية تحول المجتمع المصري إلى تيارين أحدهما يظن أنه "يجاهد في سبيل الدين".
ويرفض الجيش  الاتهامات بأن عزله للرئيس مرسي كان انقلابا عسكريا ويرى أنه جاء استجابة لمطالب عشرات الملايين  المحتجين.
وقال السيسي " أبلغنا جميع المؤسسات والاطراف الدولية اننا بصدد اجراء انتخابات واذا كان التيار الاسلامي يتمتع بالمصداقية في الشارع فليثبت ذلك في الانتخابات القادمة".

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد