آخر الأخبار
Loading...
الأحد، 28 يوليو، 2013

Info Post
تسلم المستشار إبراهيم صالح، رئيس نيابة مصر الجديدة، تقرير المخابرات الحربية والمخابرات العامة حول أحداث دار الحرس الجمهوري، والتي أسفرت عن مقتل 61 شخصا وإصابة 350 آخرين.
وقد كشف تقرير المخابرات الحربية أن صفوت حجازى ومحمد البلتاجي وعصام العريان حشدوا مجموعة من شباب الإخوان ثم أمروهم بالتوجه إلى دار الحرس الجمهورى للمطالبة بالإفراج عن الرئيس المعزول محمد مرسي.
وأضاف التقرير أن من بين المحتشدين عددا من الأشخاص استقلوا دراجات بخارية وتسلحوا بالخرطوش وزجاجات المولوتوف وهاجموا القوة المكلفة بتأمين دار الحرس الجمهورى، وأوضح التقرير أن مجموعة أخرى اعتلت أسطح مبانى وزارة التخطيط وعمارات العبور وأطلقوا الأعيرة النارية على القوات المسلحة وقوات الشرطة.
كما تسلم المستشار إبراهيم صالح، رئيس النيابة تقرير المخابرات العامة، والذي أكد قيام محمد البلتاجي وأسامة ياسين وطارق العريان وصفوت حجازي بتحريض شباب الإخوان على اقتحام دار الحرس الجمهورى لتحرير الرئيس المعزول محمد مرسى.
وأوضح التقرير أنه من بين شباب الإخوان مجموعة مسلحة تعدوا على القوات المسلحة وقوات الشرطة بقنابل المولوتوف والأسلحة والذخيرة، في الوقت الذي كانت تتعامل فيه قوات الشرطة بأقصى درجات ضبط النفس.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد