آخر الأخبار
Loading...
الجمعة، 28 يونيو، 2013

Info Post
قرر نادة القضاة اليوم تقديم محمد مرسى للعدالة بتهمة سب وقذف القضاة بصفة عامة واتهام قاضى بالتزوير بدون سند قانونى
وعبر المستشار أحمد الزند، رئيس نادي القضاة، عن دهشته ودهشة جموع القضاة من الهجوم الضاري الذي شنه الرئيس محمد مرسي على قضاة مصر في خطابه الذى ألقاه مؤخرا, مؤكدا أن ما أقدم عليه الرئيس مرسي من سخرية من الأحكام القضائية وتحريض للشعب على القضاة من خلال نشر معلومات مغلوطة عن النائب العام السابق المستشار عبد المجيد محمود وأحد كبار المستشارين هو أمر غير مسبوق في أية دولة من دول العالم المتحضر.
جاء ذلك في تصريحات للمستشار الزند عقب أدائه ومئات القضاة لصلاة الجمعة داخل ناديهم وسط القاهرة؛ حيث أشار إلى أن الرئيس مرسى لم يتناول في حديثه عن القضاة إغفال النائب العام الحالي الذي قام بتعيينه بنفسه للطعن على الأحكام الصادرة ببراءة جميع المتهمين في موقعة الجمل على نحو أهدر حقوق المدعين بالحقوق المدنية لأسر الشهداء والمصابين.
وأكد المستشار الزند مجددا أن القضاة متمسكون باستقلاليتهم وحيدتهم وأنهم لن يسمحوا لأي حزب أو جماعة أيا كانت أن تمس استقلال القضاء أو تغير من بنيان الجسد القضائي.
وقال إن النظام الحاكم يضيق صدره من القضاة والإعلاميين لأن القضاة دعاة عدل والإعلاميين دعاة حرية ومن خلالهم تتحقق الديمقراطية التي لا يرضون بها.
وكان الدكتور أحمد كريمة الأستاذ بجامعة الأزهر قد ألقى خطبة الجمعة بنادي القضاة وعنوانها "القضاء في الإسلام", مؤكدا أن محاولات النيل من القضاة والإساءة إليهم هو أمر يخالف تعاليم الدين الإسلامي الذي يجعل القضاة في منزلة عالية لما لهم من دور مشهود في إقرار الحقوق ونشر العدل.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد