آخر الأخبار
Loading...
الخميس، 16 مايو، 2013

Info Post
يكثف عدد من المنشقين عن حزب الوسط استعداداتهم خلال الفترة الحالية للانتهاء من جمع توكيلات لإنشاء حزب جديد هو "الإنسان المصري"، وذلك عقب تقديمهم استقالات جماعية من الحزب اعتراضًا على سياسة الحزب ومواقفه فى الفترة الأخيرة.
وقال عماد عويس، أمين التثقيف السابق بحزب "الوسط" بأمانة بني سويف ووكيل مؤسسي حزب "الإنسان المصري"، إن الفترة الماضية شهدت جمع حوالي 2500 توكيل إلى الآن من محافظات القاهرة والإسكندرية وبني سويف والمنوفية والمنيا ودمياط والأقصر، مؤكدًا أنه في غضون شهر ونصف سيتم الانتهاء من جمع باقي التوكيلات لتدشين الحزب على أن تتم هيكلته لخوض غمار الانتخابات البرلمانية القادمة.
وأشار عويس إلى أن الحزب الجديد سيسعى لأن يكون مؤسسة حزبية حقيقية تستطيع إخراج جيل جديد من السياسيين القادرين الأكفاء على إدارة شئون البلاد وابتكار السياسات الناجحة التي تنقل مصر إلى المستقبل.
وأضاف عويس أن الحزب سيسعى للقاء عدد من القوى السياسية الفترة المقبلة في إطار التنسيق من أجل التحضير للانتخابات البرلمانية المقبلة، مشيرًا إلى أنه يجري التنسيق الآن مع حزب التيار المصري الأقرب لتوجهات الحزب في الفترة المقبلة، كما أوضح إلى وجود تنسيق بين أحزاب أخرى لكنه رفض الإفصاح عن أسمائها لحين وضع الخطوط العريضة للتنسيق معها في المستقبل.
في سياق آخر، اعتبر عويس أن صفحة المستقيلين من الحزب مع الوسط قد تبددت تمامًا بالنسبة له، كما أنه لن يخوض في أحاديث جديدة تخص علاقته بالحزب وقياداته، خاصة أن الاختلاف كان لشئون سياسية وتنظيمية وليست فردية أو تتعلق بأشخاص، مبديًا تقديره لجميع قيادات الحزب باعتبارهم جزءًا لا يتجزأ من الشارع المصري.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد