آخر الأخبار
Loading...
الخميس، 7 فبراير، 2013

Info Post
تراجع الارهابى السلفى محمود شعبان عن فتوى تزعم ان الشريعة الاسلامية تبيح من يخرج على الحاكم , وحدد الارهابى المجرم اسماء قادة جبهة الإنقاذ المعارضة .
وتراجع الارهابى فى تصريحات لموقع CNN بالعربية: "لم أصدر فتوى بقتل البرادعى وصباحى"،

مشيراً إلى أنه كان قد ذكر فى المقابلة التى أُجريت معه على فضائية "الحافظ" حديث لصحيح مسلم لـ"النووى"، مستنداً لقول رسول الله ''من بايع إمامًا فأعطاه صفقة يده وثمرة قلبه فليطعه إن استطاع فإن جاء آخر ينازعه فاضربوا عنق الآخر".
وتراجع الارهابى زاعما أنه كان يتحدث بشأن من يفرق أمر الأمة، وأنه طلب رأى هيئة كبار علماء الأزهر في من يخرجون على الرئيس محمد مرسى طمعا فى كرسى الحكم وإحراق البلاد.
"أهل الإثارة ممن لا يخافون الله" بأنهم يبحثون عن إنزال هذا الحديث على الواقع، والإشارة لبعض الأسماء بعينها، مشيراً إلى أنه بالفعل وصف جبهة الإنقاذ بأنها "جبهة خراب مصر".

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد