آخر الأخبار
Loading...
الأحد، 30 ديسمبر، 2012

Info Post
قال بيان صدر يوم السبت إن النائب العام المطعون فى شرعيته المستشار طلعت عبد الله إبراهيم طلب إدراج 26 شخصا من بينهم الرئيس السابق حسني مبارك وزوجته سوزان وابناهما علاء وجمال وزوجتاهما في قوائم المنع من السفر وترقب الوصول وكذلك منعهم مؤقتا من التصرف في أموالهم على ذمة التحقيق في قضية فساد.
 وأضاف البيان أن النائب العام أصدر القرار بعد تحقيقات أجرتها نيابة الأموال العامة العليا كشفت حصول 22 منهم على هدايا بدون وجه حق من مؤسسة الأهرام الصحفية التي تملكها الدولة قدمها أربعة رؤساء سابقين لمجلس إدارة المؤسسة.
وقال ان الرئيس الأسبق لمؤسسة الأهرام إبراهيم نافع "اتبع نظام صرف هدايا من أموال مؤسسة الأهرام في بداية العام الميلادي منذ عام 1984 وحتى عام 2011 لكبار المسؤولين في النظام السابق. ومضى قائلا إن من بين من قدمت لهم الهدايا "رئيس الجمهورية المخلوع وزوجته وابناهما وزوجتاهما ورئيس مجلس الوزراء والوزراء وأعوانهم. "هذه الهدايا تمثلت في ساعات قيمة وجنيهات ذهب وكرافتات (ربطات عنق) وأطقم ألماظ ومجوهرات وحقائب جلدية للرجال والسيدات وأحزمة جلدية." وبعد سقوط مبارك اوائل العام الماضي تقدم مصريون كثيرون ببلاغات إلى السلطات تتهمه وأفراد أسرته ومسؤولين كبارا ورجال أعمال مقربين منه بالفساد وعوقب عدد منهم بالسجن والغرامة ورد أموال ولا تزال قضايا أخرى قيد التحقيق أو النظر.
ويقضي مبارك عقوبة السجن المؤبد لإدانته بالامتناع عن إصدار أوامر لوقف استخدام القوة ضد المتظاهرين اثناء الانتفاضة التي أسقطته. وقال البيان إن مبارك تلقى من مؤسسة الأهرام هدايا قيمتها سبعة ملايين جنيه من 2006 إلي 2011. وأضاف أن ثلاثة من رؤساء مجالس الإدارة الذين تعاقبوا على رئاسة الأهرام بعد نافع وهم صلاح الغمري ومرسي عطا الله وعبد المنعم سعيد "ساروا على ذات النهج بالرغم من أن مؤسسة الأهرام كانت تعاني... من ضائقة مالية." وقال البيان ان تحقيقات نيابة الأموال العامة اثبتت ان الهدايا تعد "تسهيلا للاستيلاء على المال العام وتربيحا للغير دون حق وإضرارا عمديا بأموالها (المؤسسة)."
وشمل قرار الإدراج على قوائم المنع من السفر وترقب الوصول رؤساء الأهرام السابقين نافع والغمري وعطا الله وسعيد ورئيس مجلس الوزراء الأسبق أحمد نظيف ورئيس ديوان رئيس الجمهورية السابق زكريا عزمي ورئيس مجلس الشورى السابق صفوت الشريف ورئيس مجلس الشعب السابق فتحي سرور ووزير الدولة للشؤون القانونية والمجالس النيابية الأسبق مفيد شهاب ووزير المالية الأسبق يوسف بطرس غالي ووزير الصحة السابق حاتم الجبلي ووزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي.
  نافع غادر البلاد في أكتوبر قبل استجوابه في قضية كسب غير مشروع. وغادر غالي البلاد قبل سقوط مبارك. ويقضى نظيف والعادلي وعزمي أحكاما بالسجن. ويقضي ابنا مبارك والشريف فترات حبس احتياطي على ذمة المحاكمة في قضايا فساد أخرى.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد