آخر الأخبار
Loading...
السبت، 6 أكتوبر، 2012


قال ياسر برهامى، نائب رئيس الدعوة السلفية، إن لديه قائمة بأسماء قيادات جماعة الإخوان، التى التقت المرشح الخاسر، أحمد شفيق خلال معركة الانتخابات الرئاسية، موضحاً أنه تم الاتفاق فى الجمعية التأسيسية للدستور على إقرار المادة الثانية من الدستور، بما يسمح بتطبيق الشريعة الإسلامية.
وأضاف برهامى، خلال ندوة بمسجد الرحمن بالجيزة، عقب صلاة الجمعة ، أن قيادات من جماعة الإخوان زارت الفريق شفيق قبل إعلان النتيجة، وقال إنه سيفصح عن أسمائهم بعد أن يستأذنهم، ووصف الأسماء التى سيكشف عنها بأنها ستكون مفاجأة للجميع.
وطمأن نائب رئيس الدعوة السلفية الحضور بأن الأزمة الداخلية لحزب النور السلفى، أوشكت على الحل، متوقعاً نجاح مساع للصلح بين الطرفين، وقال إن الحزب سيضرب المثل للجميع فى كيفية الاختلاف فى الرؤى من أجل المصلحة العامة للحزب وللبلاد، وحذر من أن الدعوة السلفية تتعرض لفتنة ممن وصفهم بـالمغرضين الذين يحاولون تزوير الحقيقة.
وانتقد القيادى السلفى، وجود نصوص من الإنجيل فى صفحة 64 من كتاب التربية الوطنية، وقال إن الدعوة السلفية والشعب يرفضون هذا الأمر، مستطرداً: الحالة الوحيدة التى يقبل فيها الشعب وجود الإنجيل فى مناهج التعليم، هى أن يكون متوافقاً مع القرآن والسنة، وهذا الأمر يستحيل.
وقال برهامى إن المادة الثانية فى الدستور الجديد، ستخرج فى الشكل الذى طالب به السلفيون الذين قال إنهم دخلوا السياسة من أجل تطبيق الشريعة الإسلامية ولن يتنازلوا عنها.

2 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد