آخر الأخبار
Loading...
الاثنين، 6 أغسطس، 2012

Info Post

اكد المجلس الأعلى للقوات المسلحة    أن 35 مسلحا شاركوا في الهجوم على نقطة الحدود المصرية امس والذي اسفر عن مصرع 16 عنصرا من قوى الأمن المركزي المصري.
وقال المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصریة في بيان أنه "في توقيت الإفطار وعند أذان المغرب في الساعة السابعة من مساء الاحد الموافق الخامس من أغسطس، هاجمت مجموعة إرهابية بقوة 35 فردا أحد مقار تمركز قوات حرس الحدود المصرية جنوب رفح مما اسفر عن إستشهاد عدد 16 فرد وإصابة عدد 7 اخرين منهم 3 إصابات حرجة تم نقلهم الى المستشفيات لعلاجهم" .
وأشار البيان الى ان "المجموعة الإرهابية استولت على مركبة مدرعة واستخدمتها في إختراق الحدود المصرية الإسرائيلية من خلال معبر كرم أبو سالم جنوب قطاع غزة حيث تعاملت معها القوات الإسرائیلية ودمرتها" .
وأكد البيان أن "الهجوم تزامن معه قيام عناصر من قطاع غزة بالمعاونة من خلال أعمال قصف بنيران مدافع الهاون على منطقة معبر كرم أبو سالم" .
وأشارت القوات المسلحة الى "انها واذ تقف إجلالا لشهداء الوطن وتتمنى العافية لأبنائها المصابين الا أنها تؤكد أن الدماء الزكية التي سالت لتروی الأرض هي دماء غالية دفعت فداء للوطن والأمة المصرية وتقديرها لا حدود له وان هذا العمل الإرهابي سيزيد من قوة إيمان وصلابة وعزيمة أبناء القوات المسلحة ، ويعزز من إصرارهم بتنفيذ القسم على أداء الواجب المقدس في حماية أمن وسلامة الاراضي والحدود المصرية" .
 واعلنت الرئاسة المصرية الحداد ثلاثة ايام على ضحايا الهجوم الذي استهدف عناصر الأمن المصري في سيناء امس.
كما أعلنت الحكومة إغلاق معبر رفح الحدودي الى أجل غير مسمى، فيما تعهد الرئيس محمد مرسي بفرض السيطرة الكاملة على سيناء وملاحقة من يقف وراء العملية.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد