آخر الأخبار
Loading...
الثلاثاء، 30 نوفمبر، 2010

Info Post
19 قتيلا حتى الان ضحايا انتخابات الشعب 2010
سقطت الضحية رقم 19 حتى الان بسبب تزوير نتائج انتخابات مجلس الشعب  حيث لقيت سيدة وابنها مصرعهما بمركز القوصية بأسيوط، مساء الاثنين 29 نوفمبر 2010  بسبب وقوع مشاجرة بين عائلتي ”منتصر” و”الحساسنة” بسبب الصراع الانتخابي، تطورت المشاجرة إلي تبادل إطلاق الأعيرة النارية لمدة ساعتين.
كان اللواء أحمد جمال الدين مدير أمن أسيوط قد تلقي إخطاراً من اللواء إبراهيم صابر مدير المباحث الجنائية يفيد بمقتل (رضا ن.ع)، ورضيعها البالغ من العمر عامين، علي خلفية إطلاق النار من قبل أحد أفراد عائلة “منتصر” بشكل عشوائي علي منازل عائلة “الحساسنة”، مما أدي إلي مقتل السيدة ورضيعها أثناء وقوفها من شرفة منزلها. تم نقل الجثتين إلي مشرحة مستشفي القوصية المركزي، وتحرر محضر بالواقعة، وجاري العرض علي النيابة.
امس الاحد لقي 5 أشخاص و أصيب العشرات أمام مقر الفرز بمدرسة التجارة بمدينة مشتول الشوق بعد قيام سيارة نقل ماركة” نوفرا  كحلي اللون بدهس تجمع لأنصار المرشحين أمام إحدى لجان الفرز مساء أمس ، وذلك علي أثر تأخر إعلان نتائج الفرز بين المرشحين والتي كان يتنافس فيها أبناء العم حسن ربيع المرشح المستقل و محيى ربيع المرشح الوطني ، كان اللواء حسين أبو شناق مدير أمن الشرقية 
 بدأت عمليات القتل من المنوفية أحدهم أسمه ناجي عمران و مات على آثر التدافع علي باب لجنة اقتراع في كمشيش وفي وادي النطرون قتل رجب جمعة الأسود برصاص حي في وادي النطرون وعمرو سيد الذي قتل بطعنة مطواة في دمياط، ..وكشفت مصادر عن سقوط قتيليين  آخرين أحدهما يدعي إبراهيم سلامة في قرية أبو زرعي التابعة لمركز الشيخ زويد بسيناء والآخر بقنا.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد