آخر الأخبار
Loading...
الخميس، 2 سبتمبر، 2010

Info Post

احتفل حزب الجبهة الديمقراطية برئاسة الدكتور اسامة الغزالى حرب بحفل افطاره السنوى
وعقب الافطار تحدث الدكتور حرب محذرا النظام من تجاهل مطالب المعارضة بالتغيير السلمى وضمان نزاهة الانتخابات لان الاحتقان وصل الى مراحلة الاخيرة ويمكن ان يمتد الى ما لا يحمد عقباه وساعتها لن يستطيع النظام ولا المعارضة السيطرة عليه
ويؤكد حرب ان الرئيس مبارك هو مرشح الحزب الوطنى فى انتخابات الرئاسة القادمة، وقال أتصور أن الرئيس مبارك سيظل فى منصبه مدى الحياة، مشيرا إلى أن احتمالات التوريث ضعيفة جدا فى مصر، واعتبر أن دعوة الدكتور محمد البرادعى المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية والمرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية للعصيان المدنى فى مصر ليست بعيدة عن الواقع
عن اتفاق المعارضة المستأنسة مع الحكومة قال حرب :نحن نعلم تماما أن الانتخابات فى مصر يحددها الحزب الوطنى، وهو الذى يحدد كم نائب سينجح من الإخوان أو الوفد أو التجمع، ونحن فى حزب الجبهة نرفض هذا الأمر، ولذلك قاطعنا الانتخابات، أما هم فلديهم استعداد لدخول الانتخابات وإجراء صفقات مع النظام وهذا أمر آخر

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد