آخر الأخبار
Loading...
الاثنين، 13 سبتمبر، 2010

Info Post

ادلى النائب محمد عبد العليم داود باقواله فى قضية العلاج على نفقة الدولة امام نيابة الأموال العامة بإشراف المستشار علي الهواري المحامي العام العام الاول

وتوجه النيابة الى داود تهمتى الاشتراك العمدى فى الإضرار بالمال العام وتسهيل الاستيلاء عليه من خلال استخراج قرارات علاج على نفقه الدولة بالمخالفة للقانون

قبل دخوله مقر النيابة قال عبد العليم انه لم يرتكب اي مخالفات وان توريط اسمه في القضية بعد تصفية حسابات بينه وبين خصومه السياسيين بعد أن قام بفضح وزير الصحة في طلب إحاطة لقيام الاخير بالتعاقد مع التامين الصحي ومستشفي دار الفؤاد وكايرو سكان بقصد التربح وطالب داوود النيابه باستدعاء الجبلي وأحمد عز للادلاء باقوالهم كما طالب مصطفي بكري بالاستمرار في كشف الفساد والمخالفات

لكن داود اخذته الحماسة فخلع حذائه قائلا أن حذاءه أشرف من أى اتهام موجه إليه، موضحا أن القضية تصفية حسابات سياسية مع أمين التنظيم أحمد عز وأعضاء مجلس السياسات من الحزب الوطنى الديمقراطى

النائب علاء عبد المنعم حضر مع زميله داود واكد إلى أن تلويح "داوود" بالحذاء كان يقصد به هؤلاء الذين اتهموه بالباطل ظلما وعدوانا.
واكد عبد المنعم أن داود يكن كل الاحترام والتقدير لأعضاء النيابة التى هى حصن للعدالة فى مصر ويتحصن بها فى مواجهة الاتهامات الباطلة من قبل الحكومة والحزب الوطنى

وكانت جريدة الدستور التى يملكها طبيب صيدلى سيد بدوى رئيس حزب الوفد الجديد والذى فصل داود من حزب الوفد لارضاء محمود اباظة رئيس الحزب السابق ولارضاء اصحاب الجمعيات التى تتلقى تمويلا من السفارة الامريكية بالقاهرة

والمعروف ان داود هو الذى كشف هذه الجمعيات وتحدى محمود اباظة عندما كان رئيسا للوفد ومدافعا عن الجمعيات المشبوهة

الدستور نشرت صورة داود وهو يلوح بالحذاء متحديا حزب الحكومة لكن الصحيفة صورت المشهد وكأن النائب يوجه الحذاء الى النيابة

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد