آخر الأخبار
Loading...
الثلاثاء، 7 سبتمبر، 2010

Info Post

طلب مصطفى بكرى عضو مجلس الشعب، الإدلاء بأقواله مرة أخرى أمام نيابة الأموال العامة العليا، فى قضية "العلاج على نفقة الدولة"، لمساءلة الدكتور يوسف بطرس غالى وزير المالية، عن التجاوزات فى أسعار تذاكر سفره للولايات المتحدة الأمريكية للعلاج، ومد فترات بقائه فيها دون مبرر، مما أدى إلى إهدار آلاف الجنيهات من المال العام.

وأشار بكرى إلى أن الجهاز المركزى للمحاسبات، أكد فى تقريره وجود مغالاة واضحة فى تكاليف تذاكر السفر بالدرجة الأولى الخاصة بالوزير وزوجته - التى رافقته فى رحلة العلاج - مقارنة بذات الدرجة وخط السير.

وأشار إلى أنه سيطلب من النيابة العامة مساءلة الوزير عن أسباب بقائه فى أمريكا عدة أسابيع، رغم أن عملية الفحص والجراحة لا تستغرق سوى أسبوع واحد بشهادة المكتب الوطنى بالسفارة المصرية فى واشنطن، حيث كان مقرراً له - حسب قرار رئيس الوزراء - العودة فى ٧ يناير 2010، إلا أنه طلب مد بقائه حتى يوم ٢١ من الشهر ذاته، رغم أن المكتب الطبى أكد أن الوزير لم يبق له سوى يوم واحد بالمستشفى الأمريكى.

كما اكد انه سيطلب مساءلة الدكتور أحمد نظيف رئيس مجلس الوزراء، عن قرارات العلاج التى أصدرها للوزير وكذلك الاستماع إلى شهادة مدير المكتب الطبى بالسفارة المصرية فى واشنطن ومديرة العلاج على نفقة الدولة بالخارج بوزارة الصحة.

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد