آخر الأخبار
Loading...
الثلاثاء، 30 مارس، 2010

Info Post

كل عام وأنتم بخير

نقابتنا تستقبل عامها السبعين

الزميلات.. الزملاء الأعزاء

كل عام وكياننا النقابي بخير وعافية مهما واجهتنا المشاكل أو حاصرتنا العقبات.

فاليوم الموافق 31 مارس 2010 تستكمل النقابة عمرها التاسع والستين. ففي مثل هذا اليوم من العام 1941 صدر المرسوم الملكي رقم 10 بإنشاء نقابة الصحفيين الذي قسم مقاعد المجلس مناصفة بين أصحاب الصحف والمحررين، إلى أن استكمل الصحفيون كفاحهم لإنهاء هذا التعارض في المصالح بينهم وبين أصحاب الصحف، وتحقق لهم ذلك بصدور قانون جديد للنقابة عام 1955 بقصر عضوية النقابة على الصحفيين، لتبدأ مرحلة جديدة بعيدة عن تدخلات أصحاب الصحف واستخدام النقابة لتحقيق مصالحهم على حساب مصالح الصحفيين وقضاياهم الملحة.

ولنا أن نعرف أن كفاح الصحفيين لإنشاء هذه النقابة قد بدأ قبل هذا التاريخ بنحو 50 عاما، إلى أن تكلل جهدهم بالنجاح وعقدت أول جمعية عمومية لهم بدار محكمة الاستئناف بحضور 110 من مجموع أعضائها البالغ 120 عضوًا.

صفحات كثيرة مشرقة يحتويها دفتر أحوال المهنة والنقابة. والكفاح الذي خاضه الصحفيون لقيام هذا الكيان النقابي، لا ينفصل أبداً عن استمرار الكفاح الدائم من أجل استقلالها، كما أن كراهية الاحتلال والقصر لدور الصحافة الوطني ومقاومته كثيرًا لإنشاء هذا الكيان، لا ينفصل أبداً عن المحاولات المستمرة للتربص بها بالضرب مرة وبالاحتواء مرات.

في هذه المناسبة لابد أن نتوقف لنتذكر بالخير والامتنان صحفيين عظاماً أدركوا أن الصحافة رسالة تعيش في وطن حر، ونذكر بالفخر والاعتزاز نقابيين عظاماً أدركوا المعنى الحقيقي لإنشاء هذا الكيان النقابي الذي وجد ليبقى، مدافعاً عن مصالح أعضائه وعن حقوقهم، وكياناً يدافع عن مهنة لا تعيش إلا بالحرية ولا تنمو وتزدهر إلا بمزيد منها.

وكل عام ونقابتنا ومهنتنا مزدهرة وفوق المحن

يحيى قلاش

0 هل عجبك الموضوع ..اكتب رأيك:

إرسال تعليق

مرحبا بالاصدقاء الاعزاء
يسعدنى زيارتكم وارجو التواصل دائما
Hello dear "friends
I am glad your visit and I hope always to communicate

 
جميع الحقوق محفوظة لــ انفراد